28 سبتمبر، 2020

إليك أيها العالم…أنا ابن اليمن

نصر الرويشان.

تقولون أني فقير المال ولكني غني بإيماني بالله سبحانه

أنا اليمني الذي يحب وطنه ويعشق أرضه ويهب روحه فداء لها وترخص دمائه في سبيل عزته وكرامته.

انا اليمني الذي لا ينهزم ولا ينكسر .

أنا اليمني الذي لا يهاب الردى ولا ترعبه عواصفكم ولا ترهبه زحوفاتكم وأسلحتكم.

سأقاتلكم ولو بحجر ولو بسكين ، لا أعرف الإستسلام ولا أقبل به ، هذا أنا الذي أملك حضارة وتاريخ ومنجزات وصروح .

أنا اليمني الذي أنتصرت لديني ووطني وكرامتي.

أنا اليمني الذي أرهق طائراتكم وأستنفذ إمكاناتكم وهو ثابت وشامخ كجباله الشماء المعانقة لسحب السماء.

أنا اليمني الذي بلغ مشارق الأرض ومغاربها ، وترك بصماته في كل أرض خطت قدماه من فوقها.

أنا اليمني الذي طرد الأحباش وهزم الفرس وأرعب الروم وأفزع الأتراك وقلب موازين الأرض وغير حسابات المستعمرين.

أنا اليمني الذي لا يقبل ضيما” ولا يرضى إستكبارا” ولا يتبع متجبرا” ولا ينصر كافرا”.

أنا اليمني الذي يفتخر كل العرب بإنتمائهم ليمني ، ويشهد الله ببأسي وقوتي ، ويثني عليه خاتم النبيين والمرسلين.

أنا اليمني الذي آمن برسالة الله طواعية ، وناصر رسوله وأيده ، وحمل راية الإسلام خفاقة” عالية في أصقاع الأرض .

أنا اليمني قاهر المعتدين ومذل المستكبرين وهازم الطامعين.

أنا من توليت الله وتوليت رسوله وتوليت علي الكرار وتوليت أوليائه.

أنا اليمني من أرض سبأ وحمير وأوسان وقتبان ومعين .

أنا اليمن لا أخاف المنايا ولا أهاب الرزايا .

أنا اليمني فلترحلوا من يمني ، ولتوقفوا قتلي ولتعلموا أني حتفكم الأكيد.

أنا اليمني صاحب المكارم والمناقب ، وهذه أرضي قبر لكم سأرديكم في جوفها صرعى وإن لم تقتلوا فأسرى، لتحذروا غضبي أن يطالكم أيها المتصهينون.

رياحي لن تبقي ولن تذر ، ستقتلعكم من جذوركم وستجعلكم في خبر كان .

أنا اليمني أيها الأعراب الذي أعلنها وحدانية لله ، وعبودية للواحد القهار.

يمني ولن أكون إلا كذلك وسأكتب تاريخكم المخزي ونصري الأكيد.

أنا اليمني وأنا من سيقتلع كل شرك ويستأصل كل نفاق ويستعيد كل مجد ويعيد لأمة محمد عزتها وكرامتها ، فلتكونوا على إستعداد للمعركة الحاسمة أيها الجبناء الأذلاء .

 

قد يعجبك ايضا