25 نوفمبر، 2020

رئيس اتحاد الاعلاميين اليمنيين يعلن تأكيده على مواصلة دربه الاعلامي #سنواصل

عبر رئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين عن شكره اللامحدود لجميع من وقف بجانبه وزاره وسأل عنه وتضامن معه.

جاء ذلك في حالة له نشرها على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وهي أول حالة ينشرها عقب استهداف منزله بحي الرقاص بأمانة العاصمة صنعاء استهدافا مباشرا من قبل طيران تحالف العدوان السعودي الأمريكي صباح الخميس 11 رمضان 1440ه الموافق 18 مايو 2019م والذي ذهب ضحيتها أكثر من 70 شخصا بين شهيد وجريح منهم استشهاد والدته ونجليه لؤي وحسن.

وختم حالته بحمد الله رب العالمين والتأكيد على مواصلة دربه الاعلامي المناهض للعدوان بكلمة شهيد الكلمة الاستاذ عبدالكريم الخيواني #سنواصل.

وقد ارفق الاستاذ صبري حالته التي نشرها على صفحته على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك مقطع فيديو يظهر فيه وهو يمشي على مشاية في إحدى المستشفيات بصنعاء ليطمئن الجميع على حالته الصحية وأنه في تحسن مستمر بفضل الله تعالى.

قد يعجبك ايضا