25 نوفمبر، 2020

اجتماع برئاسة وزير الإعلام يناقش استعدادات المؤسسات الإعلامية لذكرى مرور أربعة أعوام من العدوان

عقد بصنعاء  اجتماع برئاسة وزير الإعلام ضيف الله الشامي ضم نائب وزير الإعلام فهمي اليوسفي ورؤساء المؤسسات الإعلامية والقطاعات والقنوات وإذاعة صنعاء.

كرس الاجتماع لمناقشة استعدادات وسائل الإعلام وخططها فيما يتعلق بمرور أربعة أعوام من العدوان وإبراز الفعاليات الخاصة بها على المستوى المركزي والمحلي.

وتطرق الاجتماع إلى الجوانب المتصلة بدور كل وسيلة إعلامية سواء في كشف جرائم العدوان وما خلفه العدوان والحصار من دمار وأضرار وأثار كارثية على مختلف المستويات وكذا الأوضاع الإنسانية التي خلفها والتي تعد الأسوأ على مستوى العالم.

وأشار الوزير الشامي إلى أن وسائل الإعلام الوطنية تمكنت من العمل في هذه الظروف الصعبة ومواكبة وتغطية كل جرائم العدوان وجميع الفعاليات والأنشطة سواء في الداخل أو الخارج وعكست الصمود الأسطوري للجيش واللجان الشعبية.

وقال” ذكرى مرور أربعة من العدوان يجب أن لا تمر مرور الكرام وينبغي حشد الجهود والطاقات وإبرازها على مستوى واسع في مختلف وسائل الإعلام وإظهار إجرام هذا التحالف وفي المقابل الصمود الأسطوري للشعب اليمني الذي أذهل العالم”.

وأكد على أهمية أن يكون الخطاب الإعلامي والأسلوب في التناول يتناسب مع المرحلة الراهنة وابتكار الرسائل الإعلامية الهادفة ذات المضمون وحشد الجهود والطاقات لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته.

وشدد وزير الإعلام على أهمية الاستمرار في مخاطبة المنظمات الإنسانية والشعوب الحرة وتوضيح الحقائق التي حرص تحالف العدوان على تغييبها وتضليل الرأي العام العالمي.

ولفت إلى أهمية إبراز الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية وكذا ما تحققه القوة الصاروخية والطيران المسير من إنجازات.. مؤكدا على أهمية التغطية الواسعة للجهد الشعبي ودور القبيلة في مواجهة العدوان ورفد الجبهات بالرجال والعتاد.
سبأ

قد يعجبك ايضا