29 نوفمبر، 2020

اتحاد الإعلاميين اليمنيين يرحب بالتوجيهات الرئاسية ويهنئ الأسرة الإعلامية بثورتي 21 و26 سبتمبر

يتقدم اتحاد الإعلاميين اليمنيين إلى الشعب اليمني وإلى الأسرة الإعلامية في المؤسسات الوطنية المناهضة للعدوان السعودي الأمريكي على بلادنا بخالص التهاني والتبريكات بمناسبة الذكرى الرابعة لثورة 21 سبتمبر 2014م، والـ56 لثورة 26 سبتمبر 1962م.

ويرحب اتحاد الإعلاميين اليمنيين بتوجيه رئيس المجلس السياسي الأعلى الأستاذ مهدي المشاط بالإفراج الفوري عن كل موقوف على ذمة رأي سياسي أو إعلامي، بالتزامن مع الأعياد الوطنية.. ويدعو الأجهزة الأمنية إلى السرعة في تنفيذ التوجيهات الرئاسية بما ينسجم وأهداف ثورتي سبتمبر في الحرية والاستقلال.

كما يجدد الاتحاد بهذه المناسبة التحية لكل الإعلاميين الوطنيين الصامدين والمثابرين في جبهة الجبهات وتصديهم البطولي للعدوان وآلته التضليلية التي تبث الأكاذيب والأراجيف وتقصف العقول على مدار الساعة دون كلل أو خجل. ويدعو الاتحاد الحكومة والقيادة السياسية إلى مزيد من الاهتمام والعناية بالمؤسسات الإعلامية الوطنية وبالصحفيين والعاملين فيها، والعمل المستمر على تخفيف معاناتهم بما يساعد على تعزيز دورهم وأدائهم في ملحمة الدفاع المقدس عن الوطن.

صادر عن: المكتب التنفيذي للاتحاد صنعاء

قد يعجبك ايضا