3 ديسمبر، 2020

اتحاد الإعلاميين اليمنيين ينظم مؤتمرا صحفيا خاصا بإطلاق تقريره الثالث لجرائم العدوان

أقام اتحاد الإعلاميين اليمنيين ببيت الثقافة مؤتمرا صحفيا لإطلاق التقرير السنوي الثالث لجرائم وانتهاكات العدوان بحق الإعلاميين اليمنيين والمؤسسات الإعلامية الوطنية.

وفي المؤتمر الذي حضره صحفيون واعلاميون من كافة الوسائل الإعلامية ألقى أمين عام اتحاد الاعلاميين اليمنيين حسن شرف الدين كلمة ترحيبية أشار فيها إلى أن التقرير الثالث للاتحاد الانتهاكات والجرائم التي ارتكبها العدوان على قطاع الإعلام الوطني منذ ثلاث سنوات.

وقال شرف الدين : بالأمس ودعنا الشهيد الرئيس صالح الصماد وهنا نرفع تعازينا للسيد عبدالملك بدر الدين الحوثي وأسرة الشهيد الرئيس الصماد وكافة الشعب اليمني.. فقد اليمن قائدا كبيرا مزج بين حنكة الادراة وصلابة المواجهة مع العدو حتى لقي الله بنفس مطمئنة. وأضاف: اليوم نعلن التقرير الثالث الذي رصد جرائم وخسائر المؤسسات الاعلامية خلال الثلاثة الأعوام الماضية.

وأكد امين عام الاتحاد أن مثل هذه الجرائم لن تمر دون عقاب وأنها من النوع الذي لا يسقط بالتقادم.. داعيا المنظمات الإقليمية والدولية لمساندة الإعلاميين اليمنيين. كما دعا شرف الدين المؤسسات الاعلامية اليمنية لتوثيق الجرائم والانتهاكات والخسائر المادية وفق المعايير الدولية. من جانبه قام إبراهيم الوادعي رئيس لجنة الحقوق والحريات باتحاد الإعلاميين اليمنيين باستعراض التقرير السنوي الثالث والذي يأتي ضمن اعمال الاتحاد المتصلة برصد سلسلة الجرائم والانتهاكات التي يقوم بها العدوان ضد الإعلاميين اليمنيين والمؤسسات الاعلامية اليمنية .

وعقب قراءة التقرير قام رئيس اتحاد الاعلاميين اليمنيين الأستاذ عبدالله صبري بالإجابة عن أسئلة وتساؤلات الصحفيين والإعلاميين المشاركين في المؤتمر والخاصة بالتقرير السنوي الثالث الصادر عن الاتحاد.

تخلل المؤتمر عرض لفيلم وثائقي انتهاكات وجرائم العدوان على الإعلاميين والقطاع الإعلامي الوطني من انتاج اتحاد الاعلاميين اليمنيين.

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا