1 أكتوبر، 2020

بيان اتحاد الإعلاميين اليمنيين بشأن استهداف طاقم قناة يمنية

يدين اتحاد الإعلاميين اليمنيين جريمة استهداف طاقم تلفزيون  قناة اليمن الفضائية أدى إلى استشهاد الزميلين عبدالله النجار ومحمد ناصر (الوشلي) ، والتي تندرج في إطار الانتهاكات الممنهجة لتحالف العدوان السعودي الأمريكي تجاه قطاع الإعلام الوطني في اليمن .
وإذ يعزي الاتحاد أسرة الشهيدين في هذا المصاب الجلل ، فإنه يدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه تواصل الجرائم بحق الشعب اليمني بمختلف فئاته وقطاعاته ، كما يطالب المنظمات المختصة المحلية والإقليمية العاملة في مجال الحقوق والحريات للتضامن مع الإعلاميين اليمنيين والعمل الجاد باتجاه وقف الحرب والحصار على اليمن ومساعدة الشعب اليمني في مواجهة الكارثة الإنسانية التي خلفها العدوان.
كما يؤكد الاتحاد أن هذه الجريمة وما سبقها من جرائم لا يمكن أن تسقط بالتقادم ما دام وراءها إعلام وشعب مقاوم.
اتحاد الإعلاميين اليمنيين
14 إبريل / 2018م

قد يعجبك ايضا