29 أكتوبر، 2020

بيان صادر عن اتحاد الإعلاميين اليمنيين بشأن وقف البث الفضائي لقناة الميادين

يتابع اتحاد الإعلاميين اليمنيين بقلق بالغ ما تتعرض له قناة الميادين الفضائية من انتهاكات وتهديدات آخرها الإيقاف التعسفي لبث القناة على القمر الصناعي “عرب سات “، في تصرف ينُمُّ عن استهداف سياسي وليس مجرد فعل إداري أو قانوني كما يزعم القائمون على عربسات.

وإذ يعبر الاتحاد عن استنكاره الشديد لمثل هذه التصرفات التي تتعرض لها قناة مهنية وحرة تحظى بجماهيرية كبيرة داخل وخارج المنطقة العربية، فإنه يؤكد تضامنه المطلق مع القناة وإدارتها وطاقمها الإعلامي والفني، ويطالب بسرعة إعادة بث القناة وإيقاف الانتهاك الصارخ بحقها وبحق الحريات الإعلامية بشكل عام.

كما يؤكد الاتحاد أن استهدافَ القناة ومحاولة لجم صوتها الحر يأتي بعد أن حققت الميادين نجاحاً ملحوظاً في كشف الواقع العربي المتردي كما هو في الحقيقة وليس كما تريد الأجهزة الاستخباراتية للنظم المستبدة والعميلة للخارج تقديمه للرأي العام.

ويرى اتحادُ الإعلاميين اليمنيين أن قرارَ الإيقاف وما سبقه ولحقه من تهديدات وتحريض ضد القناة ورئيس مجلس إدارتها الإعلامي غسان بن جدو ليس منفصلاً عن السياسات العدوانية التي ينتهجها النظامُ السعودي بهدف الحظر والتعتيم على الشأن اليمني، وعلى مختلف ساحات المقاومة والممانعة، بالموازاة مع ماكنة إعلامية تعتمد التضليل الممنهج وقصف العقول بما يتماشى مع المشروع الصهيو أمريكي ومخططاته بشأن تقسيم وتفتيت المنطقة العربية.

وينتهزُ الاتحاد الفرصةَ ليُثمَّنَ الدورَ المهني والإنساني الذي لعبته وتلعبه قناة الميادين في الانتصار للشعب اليمني وتعرية العدوان السعودي الأمريكي وفضح جرائمه البشعة بحق اليمن أرضاً وإنساناً وتراثاً.

اللجنة التحضيرية لاتحاد الإعلاميين اليمنيين- صنعاء – 7-11-2015

 

قد يعجبك ايضا