25 سبتمبر، 2020

اتحاد الإعلاميين اليمنيين ينعي الزميل أحمد الأكوع

بسم الله الرحمن الرحيم
(( يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية، فادخلي في عبادي، وادخلي جنتي ))
صدق الله العظيم

ينعي اتحاد الإعلاميين اليمنيين الزميل أحمد إسماعيل الأكوع والذي وافته المنية الأربعاء 25 يناير 2017م بعد حياة حافلة بالعطاء المهني والوطني في مجال الصحافة والإعلام.
التحق الفقيد بصحيفة الثورة الرسمية، وتدرج فيها رئيساً لقسم التحقيقات، ثم مديرا للتحرير خلال 1981- 1990 ، فنائباً لرئيس التحرير حتى 1997م. وفي عام 2000م عُين مستشاراً لمؤسسة الثورة للصحافة والنشر.
وأسس الفقيد الأكوع صحيفة مستقلة حملت اسم “الجزيرة” في عام 20000م وترأس تحريرها، وعرف بكتاباته الجريئة، في مختلف الصحف، وفي عموده الأسبوعي بصحيفة الثورة “من السبت إلى السبت”، والتي تناول خلالها أبرز القضايا الوطنية المدافعة عن الوطن والمناهضة للعدوان الغاشم على بلادنا.
إن الاتحاد وهو يتقدم بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة الفقيد وإلى الأسرة الإعلامية اليمنية بشكل عام، يجدد آيات الاحترام والتقدير للإعلاميين الصامدين والمناهضين للعدوان، ويجدد العهد على السير في درب الشهداء والمناضلين من أجل يمن حر ومستقل.
وإنا لله وإنا إليه راجعون
اتحاد الإعلاميين اليمنيين
25 يناير 20177م

قد يعجبك ايضا