29 سبتمبر، 2020

وفد من الهيئة الإعلامية لأنصار الله واتحاد الإعلاميين اليمنيين يهنئ سوريا بالانتصار التاريخي في حلب

– قام وفد إعلامي من الهيئة الإعلامية لأنصار الله واتحاد الإعلاميين اليمنيين الاثنين 19 ديسمبر 2016بزيارة لسفارة الجمهورية العربية السورية بصنعاء بمناسبة انتصار الجيش السوري في معركة حلب التاريخية والمفصلية.

وهنأ الوفد سوريا شعبا وحكومة بهذا الإنجاز الذي يأتي في ظل الهجمة البربرية على الأمة العربية والإسلامية بهدف تقطيع أوصالها وتمزيق نسيجها الاجتماعي، والعبث بأمنها واستقرارها.

ورحب القائم بأعمال السفير السوري بصنعاء الحكم دندي بزيارة الوفد وبالمشاعر الأخوية اليمنية الفياضة تجاه الشعب العربي السوري، والقيادة السورية ممثلة بالرئيس الدكتور بشار الأسد. وقال: إن انتصار حلب يعد انتصارا للأمة العربية في مواجهة المؤامرات الخارجية، مؤكدا أن الحكومة السورية تدعم المجلس السياسي الأعلى في اليمن، وحكومة الإنقاذ الوطني، وأن هذا الدعم لن يتوقف حتى تستقر اليمن ويتوقف العدوان.

من جانبه أكد الزميل عبدالله علي صبر متحدثا باسم الوفد الإعلامي، أن انتصار سوريا في معركتها مع المجاميع الإرهابية التكفيرية، هو انتصار لمحور المقاومة والممانعة في المنطقة العربية والإسلامية، وأن معركة حلب ضد المخطط الصهيوني الأمريكي هي معركة الشعوب الحرة في صنعاء وبغداد وبيروت وغيرها، وإن انتصار سوريا يلهم الشعب اليمني الذي يواجه أعتى عدوان على مدى أكثر من
عشرين شهرا.
وقال صبري: لقد صمدت سوريا وتماسك جيشها ومؤسساتها وشعبها في وجه المؤامرة الدولية، وانتصرت في نهاية المطاف، وهذا يؤكد أن الشعب اليمني هو الآخر على طريق الانتصار بفضل تضحيات الجيش واللجان الشعبية وتكاتف القوى الوطنية المناهضة للعدوان وتوحدها خلف المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني.

قد يعجبك ايضا