29 سبتمبر، 2020

اتحاد الإعلاميين اليمنيين يدين استنساخ إذاعة تعز الرسمية

بسم الله الرحمن الرحيم

اتحاد الإعلاميين اليمنيين يدين استنساخ إذاعة تعز الرسمية في خطوة عدوانية جديدة اقدم مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي على استنساخ إذاعة تعز الرسمية والسطو على معداتها .

وأوضح مدير عام الإذاعة فيصل الحاج في بلاغ لاتحاد الإعلاميين اليمنيين أن محطات إرسال البث التابعة للإذاعة تعرضت للقصف من قبل طيران العدوان العام الماضي ، فيما تعرض مبنى الإذاعة للسطو والنهب من قبل المرتزقة .

وأكد أن انطلاق الإذاعة المنتحلة ناطقة باسم العدوان ولا تمثل تعز وأبناءها ، مشيراً إلى جهود حثيثة تعمل على استئناف إذاعة تعز الرسمية خلال الأيام القليلة القادمة .

وإذ يدين اتحاد الإعلاميين اليمنيين استنساخ إذاعة تعز وتحويلها إلى بوق لتحالف العدوان و مرتزقته ، فإنه يؤكد أن مثل هذه الخطوة تأتي في سياق استهداف العدوان للإعلام الوطني بمختلف مؤسساته ، وأنها لن تثني الإعلاميين الأحرار عن مواصلة نضالهم الوطني في مجابهة العدوان وأدواته الرخيصة .

ويدعم الاتحاد جهود الإدارة العامة للإذاعة على معاودة البث الرسمي وتجاوز تداعيات الاعتداء المادي والمعنوي على الإذاعة ورسالتها الوطنية .

ويؤكد الاتحاد أن إذاعة تعز الرسمية التي انطلقت مطلع عام 1964م لا يمكن إلا أن تكون منسجمة مع تاريخها المشرف كإذاعة وطنية تتبنى قضايا الوطن والدفاع عن حريته وسيادته وكرامة ابنائه .

اتحاد الإعلاميين اليمنيين

صنعاء 3 نوفمبر 2016م

قد يعجبك ايضا