7 أكتوبر، 2022

اتحاد الاعلاميين يدين ماقامت به قناة العربية التابعة للنظام السعودي

يدين اتحاد الإعلاميين اليمنيين ما قامت به “قناة العربية” التابعة للنظام السعودي من عمل شائن وخياني باستضافة رئيس وزراء كيان العدو الصهيوني السابق بنيامين نتنياهو، على شاشتها التي ظهر فيها المجرم نتنياهو فيها ليحرض على دول إسلامية وعربية عدة.
ويعتبر اتحاد الإعلاميين اليمنيين ما أقدمت عليه “قناة العربية السعودية” عمل غير أخلاقي ، وجريمة موصوفة بالخيانة للأمة الإسلامية وللقضية المركزية فلسطين ، وترويجا للتطبيع مع الصهاينة المجرمين الذين يمارسون أبشع الجرائم بحق الشعب الفلسطيني والانتهاكات لمقدساته وحقوقه.
ويؤكد اتحاد الإعلاميين بأن استضافة المجرم الصهيوني نتنياهو على قناة العربية السعودية موالاة لأعداء الأمة يسقط أقنعة النظام السعودي الذي يدعي عروبيته ويزعم انتمائه للإسلام  ،ويسقط أهليته في إدارة مقدسات المسلمين.
يدعو اتحاد الإعلاميين اليمنيين جميع الأحرار من الإعلاميين والصحفيين والسياسيين والناشطين وقادة الرأي عربا ومسلمين ومسيحيين إلى مقاطعة النظام السعودي ومقاطعة القنوات التابعة له وإدانة هذا السلوك الخياني الشائن الذي يهدف إلى تطويع شعوب الأمة للعدو الصهيوني وتقديم قادته إلى الرأي العام العربي والإسلامي من خلال منصات ووسائل إعلامية تصف نفسها بالعربية.
الجدير بالذكر أن النظام السعودي قام مؤخرا باستضافة طاقما اعلاميا تابع لإحدى قنوات العدو الإسرائيلي وسمح له بالتجول في الحرم المكي والأماكن المقدسة التي حرم الله على اليهود والنصارى من دخولها ، ودون اعتبار لقدسية المكان ومشاعر الأمة الإسلامية.

صادر عن/
اتحاد الإعلاميين اليمنيين
26 أغسطس 2022م
صنعاء

قد يعجبك ايضا