17 أكتوبر، 2021

وزارة الإعلام تدشن البث الرسمي لقناة اليمن الوثائقية وتحتفل بثورة 21 سبتمبر

نظمت وزارة الإعلام والمؤسسات والوسائل الإعلامية، اليوم بصنعاء، فعالية احتفالية بمناسبة العيد السابع لثورة 21 سبتمبر، وتدشين البث الرسمي لقناة اليمن الوثائقية.

وفي الفعالية أكد وزير الإعلام ضيف الله الشامي، أن ثورة 21 سبتمبر جاءت لتوجيه بوصلة العداء نحو العدو الحقيقي، وتصحيح الخطاب الإعلامي وبنائه على أسس وركائز عديدة أهمها أن يتحدث باسم الشعب اليمني ويعبر عن تطلعاته وطموحاته.

وأشار إلى دور وسائل الإعلام في إبراز واقع الشعب اليمني ونقل الصورة الحقيقية بكل مصداقية إلى العالم أجمع، مبيناً أن الإعلام اليمني اليوم أصبح رقماً عالمياً يعجز عن مواجهته كل أرباب الطغيان والنفاق في العالم، وليس كما كان سابقاً.

وقال وزير الإعلام “الإعلاميون هم السلاح الذي نقاتل به، والفخر الذي نضعه تاجاً على رؤوسنا، هم الجنود الذين لايقلون أهمية عن الجندي في الجبهة، هؤلاء من قدموا أكثر من 600 شهيد دفاعاً عن الوطن وهم ينقلون الحقيقة ويرسمون للعالم معنى البطولة والشموخ والعزة والإباء”.

ولفت إلى أهمية دور وسائل الإعلام في إبراز أهداف وإنجازات ثورة الحادي والعشرين من سبتمبر رغم العدوان والحصار.

وأضاف” إن الوزارة تحتفي بالعيد السابع لثورة 21 سبتمبر، بتدشين البث الرسمي لقناة اليمن الوثائقية، بعد عام من بدء البث التجريبي.

وأوضح الوزير الشامي، أن إطلاق القناة الوثائقية جاء نتيجة الحاجة لإبراز تاريخ الشعب اليمني الممتد لأكثر من عشرة آلاف سنة وحضارته الضاربة في جذور التاريخ، وأصالته وعراقته وإرثه الكبير وثقافته وسياسته وتربيته وعلاقته بالله.

وبين أن قناة اليمن الوثائقية ستتحرك في عدة مجالات: منها المجال التاريخي عبر مسارات عدة تشمل، إبراز التراث من معالم تاريخية وقلاع وحصون ومآثر، وإبراز الشخصيات اليمنية عبر التاريخ، والتاريخ العلمي والأفلام العلمية، والأفلام السياسية والحروب على اليمن والمنطقة، ومحور المقاومة، والأفلام التاريخية القديمة، ومجال الزراعة والحرف اليدوية والصناعات الصغيرة، والمجال السياحي والمحميات الطبيعية.

وأوضح وزير الإعلام، أن كادر القناة من المتخرجين من مسابقة فرسان الإعلام التي شارك فيها 708 متدربين ومتدربات.

من جانبه أشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين حازب، إلى أن ثورة 21 سبتمبر جاءت لتقضي على المحسوبية والفساد والارتهان للخارج وكل الأخطاء الفادحة وكل ما كان يسيء للشعب اليمني.

وقال” لقد أفرغت الثورات اليمنية السابقة من محتواها وجاءت ثورة 21 سبتمبر لتعيد أهداف تلك الثورات إلى مسارها الصحيح “.

وأكد الوزير حازب، أن ثورة 21 سبتمبر ثورة حقيقية وصادقة ووطنية وهي التي حققت أهداف الثورات السابقة منذ العام 1962م، وحتى اليوم وأعادت لها ألقها.
وبين أن على الشعب اليمني أن يفتخر بهذه الثورة ويحافظ على أهدافها .. مشيراً إلى أن العدوان جاء ليستهدف الثورة، والشعب اليمني في تاريخه وحضارته وهويته وموانئه وموارده وممراته.

وتطرق وزير التعليم العالي والبحث العلمي إلى أهمية افتتاح قناة اليمن الوثائقية وغيرها من القنوات المتخصصة، خاصة وأن لدى اليمن كنز كبير وإرث تاريخي عريق سواء في المجال الاقتصادي أو السياسي أو الصناعي أو الثقافي أو الإعلام والعلماء وغيرها .

وثمن جهود ودور كوادر ووسائل الإعلام في الدفاع عن الوطن وفضح جرائم العدوان التي استهدفت اليمن أرضاً وإنساناً .

بدوره أشار نائب وزير الإعلام فهمي اليوسفي إلى تزامن إطلاق البث الرسمي لقناة اليمن الوثائقية مع احتفالات الشعب اليمني بالعيد السابع لثورة 21 سبتمبر، التي أعادت الاعتبار للتاريخ الثوري والنضالي للشعب اليمني.

وأوضح أن ثورة 21 سبتمبر تحمل مشروع تحرر وتحرير واستقلال للبلد في القرار والسيادة، وترفض وتواجه كل مشاريع التطبيع مع الكيان الصهيوني.

ولفت إلى أن قوة هذه الثورة من قوة القضية التي تحملها وبمسارها نحو الكفاح في مواجهة عدوان 17 دولة، وهي ثورة تبحث عن مشروع لإنقاذ الإنسان، و ثورة الوعي الجمعي وليس الفردي، التي تعيد الاعتبار للمشاريع الثقافية البناءة التي كرست لبناء الإنسان كإنسان.

وأكد أن ثورة 21 سبتمبر مستمرة ولاتتوقف وتحقق الانتصارات وتنتقل من الافتقار للسلاح إلى تصنيع الطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية التي تصيب الإمبريالية العربية.

تخلل الحفل الذي حضره وكيل وزارة الإعلام لشؤون الإذاعة والتلفزيون أحمد الحماطي، ووكيل أمانة العاصمة سامي شرف الدين، وقيادات المؤسسات والوسائل الإعلامية، أنشودة وعرض عن ثورة 21 سبتمبر ودور الإعلام فيها، وفلاش عن قناة اليمن الوثائقية.

قد يعجبك ايضا