29 سبتمبر، 2021

اتحاد الإعلاميين اليمنيين يدين استهداف المؤسسات الإعلامية والإعلاميين في فلسطين

■.. يدين اتحاد الاعلاميين اليمنيين ما قام به جيش العدو الإسرائيلي من اعتداءات وانتهاكات وحشية بحق المصلين في المسجد الأقصى وباحته وحي الشيخ جراح في مدينة القدس الشريف، والتي تأتي ضمن مسلسل اجرامي بحق أهلنا في فلسطين المحتلة التي مازالت دماؤها تنزف منذ عشرات السنين بفعل آلة العدو الصهيوني المحتل والتي كان آخرها خلال الثالثة أيام الماضية سقوط العشرات بين شهيد وجريح بينهم أطفال جراء اطلاق النار الحي وقنابل المسيلة للدموع وسط المصلين وبفعل الغارات الجوية التي تستهدف المباني والاحياء السكنية في مدينة غزة.. ومنها إستهداف برج الجوهرة يوم أمس استهدافـًا مباشرًا بعدة غارات جوية، حيث يضم البرج أكثر من عشرة مكاتب إعلامية تابعة لقنوات وصحف فلسطينية وعربية ودولية منها مكاتب الوكالة الوطنية للاعلام وصحيفة فلسطين وقنوات العربي والاتجاه العراقية والنجباء والسورية والكوفية والمملكة ووكالة apa المحلية وسبق 24 ومنتدى الإعلاميين الفلسطينيين. ويؤكد اتحاد الإعلاميين اليمنيين أن إقدام العدو الإسرائيلي على استهداف الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية ومكاتبها في فلسطين يعتبر انتهاكـــًا صارخــًا للمواثيق الدولية التي تكفل حماية الأعيان الإعلامية والإعلاميين في مناطق النزاع والحروب، وتجرم استهدافها وتعتبرها جرائم حرب لا تسقط بالتقادم.

ويدعو اتحاد الإعلاميين اليمنيين كافة المنظمات والمؤسسات الإعلامية والحقوقية المعنية بحرية الرأي والتعبير والحقوق والحريات وفي مقدمتها مجلس حقوق الإنسان والاتحاد الدولي للصحافيين لإدانة الجرائم التي يرتكبها العدو الإسرائيلي بحق المؤسسات الإعلامية في فلسطين والتي يهدف من خلالها إلى حجب الجرائم والانتهاكات التي يرتكبها في قطاع غزة وحي الشيخ جراح بمدينة القدس عاصمة الدولة الفلسطينية.

ويؤكد اتحاد الإعلاميين اليمنيين بأن فلسطين ستظل قضيتنا الأولى رغم جراح اليمنيين، إذ أن من يقتل الشعب اليمني منذ أكثر من ست سنوات من الإجرام والحصار هو ذلك العدو ومعه النظام الأمريكي الذي يقتل الشعب الفلسطيني سعيًا منه لمحاربة كل الأصوات المناهضة للمشروع الصهيو-أمريكي في المنطقة والذي يعد تواجده كالغدة السرطانية من تشعل الفوضى وفتيل النيران في كل قطر عربي ومسلم عبر أنظمة عميلة تمادت في غيّها واجرامها وعلى رأسها النظام السعودي والنظام الاماراتي..

ويدعو الاتحاد كافة وسائل الإعلام الوطنية للوقوف صفــًا واحدًا لمساندة القضية الفلسطينية والانخراط مع محور المقاومة التي تجمعنا معهم واحدية القضية التي تنبض بمشروع نهضوي يفضح أعداءها ويعيد للأمة عزتها وكرامتها، كما هي الدعوة لكافة وسائل الاعلام الدولية والعالمية للعمل على كشف جرائم العدو الصهيوني بحق الإنسانية في فلسطين ودعم الحق المشروع في النّضال دفاعًا عن أراضيها.

صادر عن: المكتب التنفيذي لاتحاد الاعلاميين اليمنيين

الثلاثاء 30 رمضان 1442 هــــ الموافق 12 مايو 2021م

صنعاء

قد يعجبك ايضا