30 سبتمبر، 2020

إعلاميون يزورون معرض الأدلة الجنائية

الاتحاد/..
نضم اتحاد الإعلاميين اليمنيين اليوم زيارة ميدانية الى معرض الادلة الجنائة التي تنظمها وزارة الداخلية بصنعاء بمشاركة مجموعة من أعضائه و إعلاميون من مختلف الوسائل الصحفية والإذاعية والتلفزيونية.

وخلال الزيارة أشاد العميد جمال النصيري مدير عام الأدلة الجنائية بزيارة الإعلاميين للمعرض الخاص بالأدلة الجنائية لجرائم العدوان والذي أقامته وزارة الداخلية، مؤكداً أن معظم هذه الأدلة لأسلحة تحمل البصمة الأمريكية بشكل واضح ويوثق للتاريخ وللمحاكم الدولية بما يثبت تورط اليد الأمريكية في ارتكاب جرائم حرب وإبادة بحق الشعب اليمني في الأسواق والصالات و الأعراس والشوارع والمزارع في كافة مجالات الحياة بما يكفي لفضح دعاة حقوق الإنسان والحرية في هذا العالم.

وأستعرض العميد جمال النصيري معلومات حول المعرض وحول الجرائم ونوع السلاح المستخدم من خلال الشظايا المعروضة موضحاً أن ماهو موجود في المعرض ليس إلا نماذج لجرائم العدوان ولكن ماهو في الواقع أضعاف مضاعفة عن هذا الرقم وعن هذه التقارير الموجودة في المعرض.

و أكد مدير عام الأدلة الجنائية أهمية قيام كل جهة بدورها على أكمل وجه فوزارة الداخلية ممثلة بالإدارة العامة للأدلة الجنائية تنزل وتعاين وتوثق جرائم العدوان وترفع هذه التقارير لمكتب النائب العام الذي بدوره يحيلها إلى جهات الاختصاص.

وأشار النصيري إلى قيام إدارة الأدلة الجنائية بطباعة كتيب جرائم العدوان الذي استعرض عددا من المجازر التي ارتكبها عدوان التحالف كجريمة القاعة الكبرى وحافله ضحيان وعزاء بيت النكعي في ارحب، والازرقين ومصنع أسمنت عمران والمجمع السكني بمحافظة الحديده ومطار صنعاء الدولي وحي البريد بعمران.. كما ذكر نماذج لمخلفات القنابل والصواريخ والتي يظهر فيها الرموز الأمريكية بكل وضوح.

بدوره أشاد أمين عام اتحاد الإعلاميين اليمنيين حسن حمود شرف الدين بأهمية إقامة مثل هذه المعارض التي تبين للمجتمع والمنظمات الإنسانية والعالم بشاعة قوى الاستكبار أمريكا وإسرائيل عدوة الشعوب.. كما تبين أيضا معانات الشعب اليمني بسبب استمرار عدوان وحصار قوى تحالف العدوان بقيادة السعودية والامارات.

وأضاف شرف الدين: إن ما رأيناه في المعرض من أدلة جنائية لبعض الجرائم التي ارتكبها تحالف العدوان وكان قد سبق وانكر ارتكابها تثبت بالدليل القاطع انهم من قاموا باستهداف المدنيين والأحياء السكنية والأعيان المدنية خصوصا وان قوى تحالف العدوان هي الوحيدة التي تمتلك هذه المعدات الحربية القاتلة وتستخدمها في عدوانها على الشعب اليمني.

ودعا أمين عام اتحاد الإعلاميين اليمنيين كافة وسائل الإعلام الوطنية إلى تغطية المعرض وتناول الأدلة الجنائية للجرائم التي تم عرضها في حلقات متتابعة.. ويجب تسويق ما تضمنه المعرض عبر مختلف الوسائل الإعلامية خصوصا عبر التسويق الإلكتروني في المواقع الإخبارية وشبكات التواصل الاجتماعي كتويتر ويوتيوب حتى تصل إلى شعوب العالم التي لا تعلم بما يدور في اليمن.

قد يعجبك ايضا