6 ديسمبر، 2020

بيــــــــــــان اتحاد الإعلاميين اليمنيين المتضامن مع إذاعة سام اف ام

يعلن اتحاد الإعلاميين اليمنيين تضامنه مع إذاعة سام اف ام التي تتعرض لحملة اعلامية مضادة من قبل وسائل إعلام العدوان على اليمن وذللك عقب بيان صادر تلقاه الاتحاد أشارت به إذاعة سام اف ام بانها تتعرض لافتراءات وأكاذيب ادعتها وتبنتها وروّجت لها تلك الوسائل الإعلامية المعادية وذلك عقب تدشين حملة” حي على خير اليمن “الشعبية” للإنفاق في سبيل الله لمرحلتها الثالثة من العام ١٤٤٠هـ عبر إذاعة سام والتي خصصت لدعم وإسناد ورفد “المقاومة الإسلامية في لبنان” ضد عدو الأمة (إسرائيل) .. تحت شعار -من يمن الإيمان لـ -مقاومة لبنان.

حيث وقد كانت قنوات ووسائل تابعة للعدوان على اليمن قد قامت بنشر الادعاءات بحق اذاعة سام اف ام التي تتبنى الحملة وبالأخص مديرها العام الإعلامي المجاهد حمود محمد شرف – كقناة الحدث – والجزيرة – وبعض الصحف الاسرائيلية وبعض المواقع التابعة لدويلة الامارات الأمر الذي يأتي في اطار استهداف الاعلام اليمني المقاوم والاعلاميين والذي كان آخره الاستهداف المباشر لوزارة الإعلام والجريمة النكراء بحق رئيس اتحاد الاعلاميين اليمنيين وأسرته التي اسفرت عن استشهاد نجليه ووالدته.

إن الاتحاد وهو يثمن الدور الكبير الذي تقوم به إذاعة سام اف ام كمؤسسة اعلامية وطنية وكمتبنيه للحملات الشعبية المتخندقة في واجب الدفاع عن الوطن إزاء ما يتعرض له من عدوان غاشم وحصار جائر فإنه يجدد التأكيد على مواصلة المضي على خطى كل تلك التضحيات رغم استهداف العدوان للاتحاد باستهداف رئيسه والاستمرار في توثيق مختلف الجرائم والانتهاكات التي يرتكبها التحالف بحق المدنيين والإعلاميين، المخالفة للمواثيق الدولية والأعراف الإنسانية وللقيم الأخلاقية والإسلامية.

إن اتحاد الاعلاميين اليمنيين امام كل تلك التداعيات يدعو كل الاتحادات العربية ذات الصلة وكل المنظمات الدولية منها والمحلية للوقوف بجدية حيال تلك الممارسات التعسفية التي يقوم بها العدوان ضد الاعلاميين اليمنيين وعلى الجبهة الاعلامية الوطنية العمل على مضاعفة الجهود في فضح كل جرائم العدوان بحق الشعب اليمني أرضا وإنسانا في الداخل والخارج .

صادر عن المكتب التنفيذي لاتحاد الاعلاميين اليمنيين
تاريخ /30 مايو 2019

قد يعجبك ايضا