26 نوفمبر، 2020

بيان تضامني مع قناة الساحات والمصور محمد الريمي

 يواصل تحالف العدوان السعودي الإماراتي على اليمن ومرتزقته الاستهداف الممنهج للإعلام والإعلاميين اليمنيين وآخرها إطلاق النار المتعمد الذي تعرض له مصور قناة الساحات محمد يوسف الريمي أمس السبت أثناء المواجهات في أطراف مدينة الحديدة غربي البلاد.
إن إتحاد الإعلاميين اليمنيين وهو يدين ويستنكر هذا الاستهداف المتعمد للإعلاميين، فإنه يثمن الأدوار الوطنية والإنسانية للإعلاميين الأحرار الذين يوثقون جرائم التحالف بحق المدنيين والشعب اليمني وينقلون للعالم الصور المعبرة عن المأساة الإنسانية جراء تفاقم الحرب والحصار وتداعياتهما الكارثية.
كما يجدد الاتحاد مطالبة المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان وحرية الرأي والتعبير بالتضامن مع الإعلاميين اليمنيين والعمل على محاسبة ومحاكمة من يقوم بهذه الانتهاكات حتى يعرف مجرمو الحرب أنهم لن يفلتوا من العقاب.
‏المكتب التنفيذي لإتحاد الإعلاميين اليمنيين
صنعاء- 11- نوفمبر 2018م
رابط الموقع الرسمي على الانترنت :
http://www.yemenimu.net/archives/11888
رابط الاتحاد على الفيسبوك :
https://www.facebook.com/YemeniMU/posts/1265138640345917
رابط الاتحاد على تويتر  والتلغرام :

@YmeneiMU

قد يعجبك ايضا