27 نوفمبر، 2020

اتحاد الاعلاميين اليمنيين يدين ويستنكر حجب قناة المسيرة مباشر

في الوقت الذي لايزال العالم يضج لهول جريمة اغتيال الصحفي جمال خاشقجي يمعن النظام السعودي في ارتكاب المزيد من الجرائم والانتهاكات بحق الإعلام اليمني؛ فقد فوجئ متابعو قناة المسيرة المباشر يوم الاثنين 5 نوفمبر 2018م بإيقاف المشغل لأقمار يوتلسات بث قناة “المسيرة مباشر” على القمر يوتلسات 8 استجابة لضغوط سعودية وإماراتية حسب إفادة شبكة المسيرة المالكة للقناة.
إن اتحاد الإعلاميين اليمنيين إذ يدين بأشد العبارات حجب القناة ويستنكر حجبها من قبل تحالف العدوان فإنه يدعو الشركة المشغلة لاقمار اليوتلسات إلى التراجع عن قرارها الجائر وغير المبرر والمتنافي مع حرية الرأي والتعبير ومبادئ حقوق الإنسان.
واعتبر الاتحاد هذه الخطوة وفي هذا التوقيت شراكة شركة المشغلة لاقمار اليوتلسات مع العدوان في جرائمه التي تستهدف المدنيين وفي التعتيم عليها خاصة أن الحجب يأتي والعالم يوجه انظاره نحو الكارثة الإنسانية في اليمن التي صنعها التحالف السعودي بفعل الحصار واستمرار التصعيد العسكري الذي يستهدف ميناء الحديدة غرب البلاد.
لقد تعرض الاعلام الوطني اليمني على مدى أربع سنوات من الحرب على اليمن إلى شتى الاعتداءات بهدف الحيلولة دون نقل الحقائق على الأرض إلى العالم، فطالت الغارات الجوية مقرات القنوات والاذاعات والصحف وقتل جراء ذلك عدد من الإعلاميين.
وفي هذا الصدد دعا اتحاد الإعلاميين اليمنيين الأمم المتحدة وكافة المنظمات المعنية بحماية الإعلام وصون الحريات إلى إدانة حجب قناة المسيرة مباشر والعمل الفوري على إعادة بثها من جديد وضمان عدم تكرار مثل هذه الانتهاكات.
المكتب التنفيذي للاتحاد
صنعاء 5 نوفمبر 2018

قد يعجبك ايضا